أنماط التعليم الأربعة | الطريقة الأشهر لمعرفة نمط التعلم المفضل لطفلك

الطريقة الأشهر لمعرفة نمط التعلم لطفلك

لو جبنا أربع أطفال، وسألنا كل واحد فيهم عن معنى كلمة قطة باللغة الإنجليزية؛
هل هي بتتكتب Cat ولا Kat؟

  • الأول هيفكر بصوت عالي وينطق كل كلمة ويختار الأقرب منها.
  • والتاني هيبحث عن الكلمة في القاموس علشان يتأكد من الكلمة الصحيحة.
  • والتالت هيحاول يتخيل الكلمة في عقله ويختار الكلمة الأصح حسب الشكل اللي تخيّله.
  • أما الرابع قرر يكتب الكلمتين على الورقة عشان يختار ما بينهم

برغم إن السؤال كان موحد على الأربعة أطفال، إلا إن الطريقة اللي استخدمها كل طفل، كانت مختلفة عن الأخر! ودا لأن كل فرد فيهم له طريقة مختلفة في استقبال المعلومات والأسئلة، وكمان الإجابة عليها، فيما يعرف بأنماط التعليم.

من خلال المقالة دي، هنعرف إيه هي الأنماط الأربعة، وإزاي أعرف النمط الخاص بطفلي، وهل معرفة نمط تعليمه هيكون مفيد في عملية التعليم المنزلي.

خلينا في البداية قبل ما نتكلم عن أنماط التعليم نتكلم عن النمط التعليمي.

ما هو النمط التعليمي؟

النمط التعليمي هو الطريقة اللي بنستخدمها في استقبال المعلومات، وطريقة تخزينها في دماغنا، وإزاي بنتفاعل مع كل معلومة، وإزاي بنوصلها للآخر.

عشان كدا ظهر في أوائل التسعينات شخص يدعى “نيل فليمنغ“ قدر يطوّر اختبار نموذج VARK، اللي بيقسم أنماط التعليم عند الأطفال لأربع أنواع. فإيه هو النموذج دا؟

نموذج “VARK” وأنماط التعليم الأربعة

الأنماط الأربعة للتعلمنموذج Vark هو واحد من أشهر الطرق اللي نقدر من خلالها نقيّم الطفل، ونعرف الطريقة المناسبة له في الحصول على المعلومة بناءً على طريقة معرفة أنماط التعليم المختلفة لكل واحد.

سُمي نموذج “VARK” لـ “نيل فليمنغ“ بالاسم ده؛ لأن كل حرف من الحروف الأربعة يشير إلى كلمة تعبّر عن أحد هذه الأنماط:

1- نمط التعلم البصري – Visual

المتعلم البصري بيحب يكون طريقة الشرح وتوصيل المعلومة له في صورة مرئية، يقدر يشوفها بعينه. زي الصور والألوان والفيديوهات. لأن دا بيساعده يستوعب المعلومة بشكل أفضل.

مثال: لو هنتكلم عن أن مساحة الصحراء في مصر كبيرة جدًا، ممكن نستخدم صورة توضح دا.

علامات دالة على المتعلم البصري

  • بيحب يكون الشرح عن طريق الصور والفيديوهات.
  • يميل أكثر إلى الرسومات والألوان.
  • يقدر يفتكر وجه الأشخاص أكثر من اسمائهم.
  • بيملّ ويزهق من الاستماع.

2- نمط التعلم السمعي – Auditory

على عكس المتعلم البصري، فالمتعلم السمعي يقدر يستوعب المعلومات والشروحات في شكل صوتي، سواء كان في شكل راديو أو تسجيل صوتي.

مثال: بدلًا من إنك تقوله إن العصفور دا هو طائر صوته جميل؛ خليه يسمع بنفسه صوت العصفور في الصبح، أو عن طريق تسجيل صوتي.

علامات دالة على المتعلم السمعي

  • بيذاكر بصوت عالي.
  • يحب الاستماع للدروس أكثر من القراءة.
  • بيحب يسمع الناس أكثر ما يتكلم.

3- نمط التعلم القرائي والكتابي – Read & Write

النوع دا ممكن نعتبره خليط ما بين النوع السمعي والبصري. لأنه بيميل أكثر لتدوين وكتابة المعلومات اللي بيشاهدها أو بيسمعها. كمان بيحب تكون المعلومة مكتوبة قدامه، لأن دا بيساعد أكثر في الفهم والاستيعاب بشكل أفضل.

مثال: لو هنشرح للطفل أسماء الحيوانات نخليه يقرأها بصوت عالي، وبعدين يبدأ يكتب الأسماء دي على الورق، دا هيخلي المعلومة تثبت أكثر في دماغه.

علامات دالة على المتعلم القرائي والكتابي

  • بيحب القراءة.
  • يميل لكتابة المعلومات اللي بياخدوها.
  • يميل أكثر إلى الهدوء والعزلة.

4- نمط التعلم الحركي – Kinesthetic

الطفل هنا بيحب تكون المعلومات والشروحات بشكل عملي وملموس، يقدر يجربه بنفسه، لأن التدريب العملي هو أكثر شيء بيثبّت المعلومة في دماغه.

مثال: لو هنتكلم عن إزاي المياه ممكن تأثر على معادن زي الحديد. ممكن نخليه هو بنفسه يضع قطعة معدنية في المياه ونسيبها فترة، وبعدين نرجع لها تاني، وهيشوف بنفسه عملية الصدأ اللي هتحصل للمعدن دا. دا هيخليه يقتنع أكثر بالمعلومة.

علامات دالة على المتعلم الحركي

  • يحب الألعاب الرياضية اللي فيها حركة.
  • بيميل للحركة أثناء المذاكرة.
  • بيحب يجرب كل حاجة بنفسه.

أهمية التعرف على نمط تعلم الطفل

قدراتنا كبشر بتختلف من شخص لأخر. من حيث الفهم والاستيعاب، وكمان استقبال وتوصيل المعلومة. ومعرفتنا بأنماط التعليم المناسبة لأطفالنا هتساعدنا في تحديد الطريقة الأنسب لهم علشان يحصلوا على نتائج عالية. خاصة في نظام التعليم المنزلي أو ما يعرف بالهوم سكولينج..
ومن فوائد التعرف على نمط تعلم طفلك بنلاقي:

1- تنمية مهارات الطفل ومواهبه

معرفتك النمط المناسب للطفل هيخلي عملية التعلم تمشي بطريقة ممتعة، لأنك تقدري تصممي نموذج مناسب له من التعلم والترفيه بدون ما يشعر بالملل.

2- استغلال الوقت

هتقدري تخلي طفلك يحصل على أكبر قدر من المعلومات في وقت قليل، بدلًا من إهدار وقتك ووقته في تعليمه بطريقة خاطئة لا تتناسب مع قدراته. زي القراءة والكتابة مثلًا.

3- علاقة سوية مع طفلك

علاقتك بطفلك هتكون مترابطة أكثر، لإنه هيحس إنك فاهمة دماغه، وعارفة هو بيحب إيه وبيكره إيه، وإيه أفضل طريقة مناسبة له.

4- نتائج أفضل

بناءً على رقم 1,2,3 النتيجة النهائية لطفلك هتكون في أعلى مستوى، مش بس من الناحية الدراسية فقط؛ لأ دا كمان على مستوى صحته النفسية، وكمان صحته الجسدية لو هو من النوع الحركي.

وبعد معرفتنا بأهمية أنماط التعليم لأطفالنا، دلوقتي هتعرفي إزاي تحددي نمط طفلك من بين الأنماط الأربعة.

كيف تعرفين نمط تعلم طفلك؟

كيف تعرفين نمط تعلم طفلكمن خلال الـ 3 خطوات دي، هتقدري تعرفي أنماط التعليم الخاصة بأطفالك، وتحددي النمط الخاص بكل طفل فيهم.

1- المتابعة

في الخطوة دي هتكوني بتراقبي تصرفاته، وبتشوفي إيه هي الحاجات اللي بيكون مهتم بيها. وفي حالة صعوبة الحصول على معلومات دقيقة تساعدك في معرفة أنماط التعليم المفضلة لكل واحد دا هيخلينا نلجأ للخطوة الثانية.

2- الاستبيان

في الخطوة دي ممكن نستخدم نموذج VARK. اللي بيتكلم عن أنماط التعليم. وهو عبارة عن استبيان يحتوي على بعض الأسئلة اللي من خلالها تقدري تقيّمي الطفل، وتعرفي هو بيهتم بأنه طريقة في التعلم بناءً على الإجابات بتاعته.

3- التنفيذ

بعد ما عرفنا الطريقة المناسبة للطفل، في التعلم ولنفترض هنا إن طفلك كان من النوع البصري -Visual.هيكون دورِك هنا هو تنفيذ وبناء منهج وأسلوب يخدم الطريقة بتاعته زي:

  • الصور
  • الفيديوهات
  • الرسومات
  • الشروحات التوضيحية

وغيرهم من الأمور المرئية اللي تساعده في الفهم والاستيعاب بشكل أفضل.

5 نصائح لكل أم

أغلب مشاكل التعليم المنزلي عند الأطفال بيكون السبب فيها إننا مش عارفين النمط المناسب لطفلنا، وإيه أفضل طريقة يفضّلها في التعلم. ولكن بناءً على استبيان أو نموذج VARK اللي عملناه الخاص بأنماط التعليم، هنقدر من خلاله نعرف النمط الخاص بطفلنا.

وعلشان عملية التعليم المنزلي- Homeschooling تكون ممتعة، دي 5 نصائح لكل أم في تعاملك مع طفلك:

  1. خليكي متابعة ليه وسلوكياته أول بأول.
  2. دخّلي التعلم والألعاب أو الـ Gamification في المناهج الدراسية علشان عملية التعلم متكونش مملة والطفل ميحسش بزهق.
  3. اقرئي باستمرار في الكتب الخاصة بعلم النفس التربوي، وكمان الأبحاث العلمية اللي بتتكلم عن أنماط التعليم.
  4. ادعميه وشجعيه كل يوم ، لأن دا بيحفزه أكثر على النجاح والاستمرار.
  5. شاركي معاه في التعلم واللعب، علشان ميحسش بالوحدة والملل.

الخلاصة

عملية التعليم ممكن تكون معقدة للغاية، وممكن تكون ممتعة للغاية. الأمر يتوقف على الطرق والأساليب اللي ناوية تستخدميها مع طفلك. وزي ما عرفنا أنماط التعليم الأربعة، والفروقات المختلفة بين كل شخص فيهم بناء على نمط شخصيته فدورك كأم وشخص مسؤول هو متابعة ومراقبة سلوكيات طفلك، بغرض التحسين من عملية التعلم عشان يكون أطفالنا في أفضل حال.

أطفالنا هما حياتنا، و استثمارنا في تعليمهم وتربيتهم هو استثمار لينا قبل ما يكون استثمار ليهم.

 

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on email

دليل المدارس المصرية

ابحث عن المدرسة واحصل علي أدق النتائج وكافة المعلومات.

انضم إلي جروب دليل المدارس المصرية

إقرأ أكثر..

  • No comments yet.
  • Add a comment