كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب

التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين

 

بمجرد ما بيوصل الطفل لعمر السنتين بعض الأسرة بتبدأ تبحث عن “كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب”

ودا لأن الأطفال بتمتع في المرحلة العمرية دي بمهارات تدل على نموهم واستقلالهم عن والديهم، واللي منها: التعبير عن أنفسهم ومشاعرهم المختلفة، بالإضافة لزيادة النشاط الاستكشافي، ويصبح الطفل أكثر جزم في تصرفاته وسلوكه، كمان بيكون عنده المقدرة إنه يقوم بتصرفات أساسيه بالاعتماد على نفسه
كذلك بيتطور ذكاء الطفل بشكل كبير فيقدر يتخيل ويميز بين الحاجات، وبيتمتع بخيال خصب جدًا.

من أهم المشاكل اللي بتظهر في المرحلة العمرية دي العناد وبع الناس بنتطلق على العمر دا (عمر العناد) وبالإضافة إلى العصبية ونوبات الغضب واللي بتستمر مع الطفل لعمر الأربع أو الخمس سنوات واللي منها بتبدأ رحلة البحث عن كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب.

وبيظهر سؤال مهم وهو ازاي اعرف إن طفلي طفل عصبي؟

في بعض العلامات اللي هتقدر تعرف منها

علامات العصبية عند الأطفال في عمر سنتين

مهم نعرف قبل البحث عن كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب إن طبيعة المرحلة دي بتتميز بالاضطراب الانفعالي وتذبذب في الشخصية ودا طبيعي لأنه بيبدأ في الانفصال عن والديه، ومن صور اضطراب المرحلة دي نوبات العصبية اللي بتصيب الطفل لأنها جزء من نموه وتطوره، واللي بيحتاج التعامل مع الطفل بطريقة خاصة وإظهار تعاطف إيجابي وإظهار الحب.

مهم نعرف واحنا بنبحث عن كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب أن الطفل العصبي ممكن يعبر عند غضبه إما بشكل مباشر أو بشكل غير مباشر.

بشكل مباشر هنلاقي الطفل بيبدأ يبكي ويصرخ ويرمي نفسه على الأرض ويبدأ يضرب ويرمي كل حاجة توصلها ايده وممكن يضرب اللي حواليه بشكل عصبي وانفعالي شديد

أما الشكل غير المباشر فبيكون تعبير سلبي بيكبت في الطفل عصبيته ومشاعره لكنه بتظهر في صورة اكتئاب فنلاقي الطفل رافض الأكل، وبيبتعد عن المشاركة مع غيره سواء أفراد أسرته وأخواته وعن اللي حواليه وبينعزل في غرفته، ودا أخطر من الطفل اللي بيظهر غضبه بشكل مباشر وواضح.

تأثير العصبية على نمو الطفل

تأثير العصبية على نمو الأطفال

من المعلومات المهمة في كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب إن الطفل في  مرحلة السنتين بيبدأ نموه يزداد سواء كان نموه الجسدي أوالعقلي وغيرهم.

وتعلقه بوالدته ووالده بيقل ، فالبتالي بيبدأ يعبر عن نفسه ولصعوبة تعبيره بالكلمات بيبدأ يعبر بطرق تانية مختلفة.
وتعتبر نوبات الغضب من أنواع التعبير المهمة اللي بيمارسها الطفل لتعبير عنه وأثرها مش بيكون إلا مجرد بحة في صوت الطفل، المهم يتعامل الوالدين بصورة صحيحة عشان يقدروا يحجموها وتقل ويقدر الطفل يتعامل معاها ومع نفسه مستقبلًا، لأن لو استمر الطفل على نوات الغضب والعصبية معاه هتتحول لطبع سيئ فيه هيضره وهيضر صحته الجسدية ويأثر على الكثير من أعضاءه وعلى تصرفاته وعلاقاته بشكل عام.

وعلى الرغم من إن الطبيعي في المرحلة العمرية دي إن الطفل يبدأ يظهر بعض نوبات الغضب إلا إن الخطر بيظهر لو كانت نوبات الغضب دي بتزيد عن حد معين وبالتالي بتكون دليل على أمراض بيعاني منها الطفل وبتحتاج تدخل من طبيب أطفال أو طبيب نفسي حسب ما بتستعدي حالة الطفل.

مسببات نوبات الغضب عند الطفل العصبي في عمر سنتين.

مسببات نوبات الغضب عند الطفل العصبي في عمر سنتين.

من الملاحظ على سلوك الطفل في المرحلة دي إنه بيتعصب وبيثور على اتفه الأسباب ومن أبسط المواقف.

وعشان نعرف كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب لازم نعرف قبلها مثيرات الغب عند الطفل.

بتنقسم المثيرات الغضب عند الطفل إما نفسية وعضوية أو بيئية وتربوية.
ومن الحاجات اللي ممكن تكون هي مثيرات الغضب:

  1. عدم قدرته على التعبير عن مشاعره بصفة عامة فبيتجه للغضب، فمثلًا يكون الطفل ما أخدش قسط كافي من النوم ويشعر بالنعاس فيعبر بغضب وعصبية، وممكن يشعر بالجوع كمان فيتجه للغضب كوسيلة فعالة لتعبير عن نفسه.
    أو حتى تعب الطفل وألمه لما يكون مريض بيعبر عنها بالغضب.
  2. عصبية الوالدين أو أحدهما، والطفل بيبدأ يكتسب السلوك دا من البيئة المحيطة ويظن إنها طريقة التعبير السليمة.
  3. التغيير في نمط حياته الروتيني والقيام بأمور غير متوقعة.
  4. التعامل مع الطفل بطرق مختلفة وتعدد طرق التربية والتوجيه.
  5. تعامل الطفل مع غيره من الأطفال اللي ممكن يولد في نفسه الغيرة أو قدوم مولود جديد للأسرة.
  6. الدلال الزائد وعدم حصول الطفل على ما يريده.

كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين

عصبية الطفل في المرحلة دي محتاجة تعامل خاص وتعامل سليم عشان الطفل يقدر يتخطى المرحلة دي بسلام ومتأثرش عليه بالسلب ولازم الأبوين يتجنبوا التعامل مع الطفل العصبي بعصبية مماثلة لأن الأمر هيتفاقم بشكل أكبر.
من الحاجات اللي ممكن تعملها في كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب:

  1.  حافظ على روتين يومي لطفلك، فيكون نومه في ساعات محددة وأكله في ساعات محدده.
  2. خلي البيئة اللي يتواجد فيها الطفل بيئة مريحه بالنسبة له وابعده عن الألعاب المعقدة الغير مناسبة لسنه لأنها بتثير غضبه.
  3. انتبه لأكل طفلك وابعده عن الأكل اللي بيزيد من انفعاله زي السكريات والألوان الصناعية والمواد الحافظة وخلي التغذية بتاعته تعتمد على الأكل الطبيعي الصحي وتفنن في تقديمه للطفل عشان يحبه.
  4. علم طفلك ازاي يعبر عن مشاعره والانفعالات اللي بتمر بيه، ودربه على إظاهر مشاعره بصورة مناسبة، وأظهر دايما تفهمك ليه وتقديرك لمشاعره.
  5. عزز عند طفلك السلوك الجيد وأظهر الجب والعطف في مواقف مختلفة وخليه يحس بالحنان والأمان، دا هيقلل عنده مثير الغضب.

اتعرف أكثر على باقي مشكلات الطفل السلوكية وكيفية التعامل معها

أولا: طرق التعامل مع الطفل العصبي أثناء نوبة الغضب

من المهم تعرف كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب ,ازاي تحتويه، ومن الطرق اللي ممكن تعملها:

أمان الطفل أولًا

اتأكد إن طفلك بعيد عن أي حاجة ممكن تأذيه أو ممكن يأذي اللي حواليه لو نوبة الغضب بتخليه يضرب أو يرمي أي حاجة حواليه.

اسمح لطفلك بالغضب

اتجاهل سلوك طفلك الغاضب وسيب نوبة الغضب تأخذ مجراها ومتكبتش تعبيره، حتى لو كنتم بره البيت متتحرجش من دا اتأكد إن طفلك آمن وخليه يعبر بحرية.

احتضان الطفل

لو قدرت تمسك طفلك لحد ما يهدأ أمر جيد ودا بيعتمد على مدى شدة غضب الطفل وتقبله للأمر

لا تستسلم لنوبة الغضب

مترضخش للطفل وتسلمه الحاجة اللي كان بيطلبها لإنها هيعتاد على الأمر حاول تجاهله، راقبه بدون ما تظهر ليه.

شتت انتباه الطفل

حاول تشتيت انتباه الطفل باقتراح أمور ممكن تعملوها أو لفت انتباهه لحاجة مخالفة بدون ما تتكلم معاه عن غضبه أو توجهه لتوقف، الأطفال سهل تشتيت انتباههم والأمر دا هيساعد في التخلص من نوبة الغضب بشكل أسرع.

تواصل مع طفلك

ممكن تتكلم مع طفلك بنبرة هادية ووضح إنك متفهمه وفاهم مشاعره، وأنت بتتواصل معاه بصريًا دا هيأثر فيه.

حاول تبتعد عن تأديب الطفل في أثناء غضبه، ولازم تعرف إن مع الوقت وكل ما يكبر الطفل هيقدر يسيطر على غضبه وتتلاشى نوبات الغضب دي، وعرفت كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب بشكل صحي وسليم

ثانيا: 7 نصائح لمساعدة الطفل في السيطرة على غضبه

في كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب مهم جدَا تعلم طفلك ازاي يسيطر على غضبه ويعتمد على نفسه ولو بشكل بسيط ومع تقديم المساعدة من قبل الوالدين هيبدأ الطفل يتعلم التحكم في انفعالاته وممكن تتبع النصائح دي لمساعدته:

 ابعد الطفل عن مشاهد العنف والعصبية

ابعد عن طفلك مشاهد الأخبار العنيفة أو حتى الكرتون اللي بيظهر عنف وعصبية، وكمان الألعاب الإلكترونية اللي بترسخ دا في ذهنه لإنه هيتحول لسلوك بيمارسه.

اعرف منه كيفية التعامل معه

اسأل طفلك ايه اللي يحب تقدمه ليه لما يكون متعصب عشان يساعده يهدأ بشكل أفضل وحاول تطبق دا مع كل نوبة غضب بيبدأ فيها الطفل.

علم طفلك التحكم في غضبه

علم طفلك بعض الاستراتيجيات اللي تخليه يتحكم في غضبه زي إنه ياخد نفس عميق ويعد من واحد لعشرة وفي كل مرة يقدر يسيطر على غضبه عزز سلوكه دا وشجعه عليه.

علمه الانضباط

خلي ليه روتين يومي يمشي عليه وبالإضافة لكده خلي ليه مهمات بسيطة تناسب سنه ويكون فيه قواعد للانضباط.

علمه بالقدوة

أنت قدوة لطفلك في كل السلوكيات اللي بتعملها طفلك بيتعلم منك وبيقلدك فحاول تسيطر على نوبات غبك وتتصرف بحكمه قدام طفلك ويكون عدم الغضب والهدوء هي اللي مسيطرة على البيت عشان الطفل يكتسب المهاردة دي هو كمان.

استخدم مقياس الغضب

ودا عبارة عن مقياس يبدأ من الصفر وحتى العشرة (صفر معناه لا يوجد غضب، عشرة غضب شديد) اصنع المقياس دا مع طفلك وحاول تتكلم معاه خليه يعبر عن غضبه وصل لأي رقم وايه اللي بيحسه عنده الدرجة دي من الغضب وقوله ايه اللي ممكن يساعده عشان يوصل لدرجة الصفر تاني.

حدد مكان للهدوء

حاول مع طفلك صنع مكان مخصص للتهدئة ولما يكون الطفل غاضب يتجه ليه، وراعي إن المكان دا يساعدهم فعلًا، اتناقش معاه ايه اللي ممكن يكون في المكان ويهديه ووقت الغضب يروح الطفل للمكان دا وليكن جزء من غرفته ومنها هيتعلم الطفل يتعرف على مشاعر الغضب، ويعرف ويتمرن يسيطر عليها لواحده بدون تدخل شخص يساعده.

متى ألجأ لمعالج نفسي للتعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين؟

متى ألجأ لمعالج نفسي للتعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين؟

بعد معرفتك بـ كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب والتعامل السليم مع الغضب ممكن نلاقي طفل  نوبات الغضب دي ما زالت مستمرة وبتكون عنده أشد وبيقف الأهل عاجزين عن كيفية التصرف ووقتها بيحتاجوا يستشيروا طبيب ومتخصص عشان يساعدهم ويساعد طفلهم.

خد ابنك  للطبيب لو :

  • كانت نوبة الغضب عند طفلك بتستمر لفترة زمنية طويلة.
  • تكررت نوبات الغضب في اليوم أكثر من مرة.
  • كنت موفر لطفلك جو هادئ ويومه منظم ومع ذلك بتحدث نوبات غضب من اللاشئ.
  • كان بيأذي نفسه أو اللي حواليه بشكل مبالغ فيه.
  • مفيش أي طريقة من طرق التهدئة بتنفع مع الطفل أو بتجيب نتيجة.
  • بيتشنج أثناء نومع وبيتعرض لكوابيس

اعرض طفلك على طبيب أطفال عشان يتأكد من سلامته الجسدية وإذا كان في مشكلة أو مرض بيعاني منه الطفل هيعالجه أو يتم تحويل الطفل طبيب نفسي أو اختصاصي في علم النفس عشان يساعدك في معالجة نوبات الغضب والسيطرة عليها.

كل ما طلبت المساعدة من المتخصصين بدري كل ما ساهم في تحسين إدارة الغضب بشكل أفضل وهيساعد الطفل على المدى الطويل.

ما تترددش تعرض طفلك على الطبيب أو تطلب المساعدة اللازمة واتبع التعليمات اللي بيوجها عشان تساعد طفلك يتخلص من الغضب والعصبية المؤذية

تقبل طفلك زي ما هو بحالاته المختلفة وإنه في كل مرحلة عمرية لها سماتها وخصائصها اللي بتميزها، وطبيعي يمر الطفل بحالات مزاجية مختلفة أثناء نموه، متشعرش بالذنب أو الحرج إذا أظهر طفلك عصبيته وغضبه، بالعكس تعامل بحكمة وصبر وحاول تحتوي طفلك.

حاول تطبق الخطوات اللي ذكرناها في كيفية التعامل مع الطفل العصبي في عمر سنتين والسيطرة على نوبات الغضب
واعرف إن عشان طفلك يغير من سلوكه محتاج وقت ومجهود كبير من الأسرة كاملة، ومش دايمًا هيفضل على حاول واحد بل هيتقلب في أحوال وأمزجة مختلفة المهم يعرف يديرها ويعبر عنها.

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on email

دليل المدارس المصرية

ابحث عن المدرسة واحصل علي أدق النتائج وكافة المعلومات.

انضم إلي جروب دليل المدارس المصرية

إقرأ أكثر..

  • No comments yet.
  • Add a comment